شريط الأخبار

الاتحاد الدولي وشركة AES يوقعان اتفاقية تعاون

الاتحاد الدولي وشركة AES يوقعان اتفاقية تعاون لاشركاء المجتمعات المحلية في الحلول المرتكزة على الطبيعة
انجاز- وقع الإتحاد الدولي لحماية الطبيعة مكتب غرب آسيا، وشركة AES العالمية، إتفاقية تعاون تهدف إلى إيجاد حلول لمواجهة الطلب المتزايد على الطاقة من خلال الإعتماد على المصادر الطبيعية في مناطق شرق عمان.
وأشاد وزير الطاقة الدكتور صالح الخرابشة في تصريح صحفي بالجهود التي يبذلها الإتحاد الدولي لحماية الطبيعة – مكتب غرب آسيا، وشركة AES العالمية، ممثلة بالمبادرة التي تستهدف المجتمعات المحلية من خلال وضع استراتيجية تحافظ على الموارد الطبيعية، وتشكل أُنموذجاً فريداً للمؤسسات الأخرى لتحذو حذوها.
وبين الخرابشة “إن أهمية هذا المشروع تكمن في إشراك المجتمع المحلي وتنفيذ مبادرات صغيرة النطاق اعتماداعلى تقييم الاحتياجات وتحديد الاولويات”.
أما الرئيس التنفيذي لشركة شركة الطاقة العالمية مفطر رحمن قال “إن الإتفاقيه الموقعة مع الإتحاد الدولي لحماية الطبيعة تتيح لنا فرصة غير مسبوقة للتواصل مع المجتمع المحلي والاطراف المعنية والعمل في الميدان . واننا نأمل ببناء علاقة جيدة مع المجتمع المحلي”.
وأضاف: “إن المشروع الذي يستمر عاماً واحداً، يركز على الحوار والمشاركة المستمرة لتعزيز عملية صنع القرار. وانني على ثقة بان المعلومات والمعرفة التي سنحصل عليها من شركائنا ستساعد في تطوير العلاقات بيننا”
من جانبه، أكد المدير الإقليمي للاتحاد الدولي لحماية الطبيعة – مكتب غرب عمان فادي الشريدة، أن الإتحاد ملتزم بتنمية المجتمعات المحلية في المنطقة، قائلا: ” هذا المشروع هو واحد من مشاريع اخرى عديدة ينفذها الاتحاد الدولي لحماية الطبيعة في منطقة غرب اسيا والتي تهدف الى التعامل مع مختلف التحديات المتعلقة بالبيئة والتنمية البشرية. ويؤكد هذا المشروع ايضا على نهج الاتحاد الدولي المتقدم في انشاء شراكات مع جميع المعنيين بما فيهم القطاع الخاص”.
ويسعى مشروع “مشاركة المجتمع المحلي وتقييم الموارد الطبيعية لشركة AES في شرق عمان” إلى تحقيق المعايير البيئية العالمية من خلال إشراك المجتمعات المحلية وبناء قدراتهم، وتقييم الموارد الطبيعية والإجتماعية والإقتصادية؛ إضافة لوضع استراتيجية للحفاظ على الموارد الطبيعية المحلية، وايجاد أفضل الحلول التي تتناسب مع طبيعة المنطقة وتعميم التجربة على نطاق اوسع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.